علاج تأخر الحمل

علاج تأخر الحمل

علاج تأخر الحمل

تأخر الحمل

علاج تأخر الحمل عند الحديث عن تأخر الحمل يجب بدايةً الانتباه للمدة التي تمّت فيها محاولة حدوث الحمل؛ فالحمل لا يحصل مباشرةً لدى بعض الأزواج، وتصل نسبة حدوثه إلى 80% خلال ستة أشهر من المحاولة، وترتفع نسبته إلى 90% في حال وصلت المدة إلى سنة وهذا على افتراض أنّ الجماع يحصل شهرياً في الوقت المناسب، وقد تظهر بعض الأعراض لتأخر الحمل مثل عدم انتظام الدورة الشهرية أو التشنجات الشديدة خلالها، ولكن غالباً لا تظهر أيّة أعراضٍ وخاصّةً إذا كان السبب وجود مشكلة لدى الزوج، ولذلك ينصح المختصّون بضرورة مراجعة الطبيب في حال كان عمر الزوجة 35 عاماً أو أكبر ومضى على محاولة الحمل ستة أشهر على الأقل، أو في حال كان عمرها أقل من 35 عاماً وتحاول الحمل منذ سنة على الأقل، وهذا حتى مع عدم وجود أيّ عرض يدلّ على مشكلة في الخصوبة.

أسباب العقم

إنّ ثلث حالات العقم يُعزى سببها لمشاكل صحية عند المرأة، وتُشكّل المشاكل الصحية عند الرجال ثلث حالات العقم أيضاً، أمّا الثلث الأخير من حالات العقم فقد تُعزى أسبابه لمشاكل عند الرجل والمرأة معاً أو قد تكون مجهولة السبب. وبالنسبة للأسباب المتعلقة بالمرأة فتكون بسبب المشاكل المرتبطة بالإباضة، أو الرحم، أو قناتي فالوب، أو الحوض، أو الانتباذ الرحمي (بالإنجليزية: Endometriosis) وفيه ينمو النسيج الذي يجب أن يبطّن الرحم خارجه، وقد تؤدي بعض أنواع السرطانات وخاصةً المتعلقة بالجهاز التناسلي الأنثوي للعقم، ويشمل هذا أيضاً العلاج الكيميائي أو الإشعاعي للسرطان بينما ترتبط الأسباب المتعلقة بالرجل بمشاكل في إنتاج الحيوانات المنوية أو وظفيتها، أو في نقل الحيوانات المنوية، أو التعرّض الكبير لبعض العوامل البيئية، وكذلك قد يؤدي وجود السرطان أو العلاج المتعلق به إلى العقم.

لمعرفة المزيد عن علاج تأخر الحمل  اتصل بالشيخة:
المجربة الروحانية والمشهورة بالمصداقية ام النور الهاشمي
0096170020985

 

عن admin

شاهد أيضاً

علاج التابعة للحمل

علاج التابعة للحمل

علاج التابعة للحمل اخي اختي، ان علاج التابعة للحمل ما هو الا مساعدة من الشيوخ ان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *